"الإمارات للشحن الجوي" توفر منتجات "سكاي فريش" المبتكرة للمحافظة على نضارة الزهور والمنتجات الغذائية سريعة العطب

الإثنين، 3 أبريل، 2017 — دبي، 3 أبريل (نيسان) 2017: أطلقت "الإمارات للشحن الجوي"، ذراع الشحن التابعة لطيران الإمارات، مجموعة منتجات "الإمارات سكاي فريش" الجديدة، التي تساعد في الحفاظ على نضارة المواد الاستهلاكية الطازجة والمواد سريعة العطب أثناء النقل ووصولها إلى وجهاتها في حالة ممتازة.

وتجمع منتجات "الإمارات سكاي فريش" بين البنية الأساسية المتطورة للإمارات للشحن الجوي في مركزها بدبي، وأسطول حديث من طائرات الجسم العريض يضم طائرات مخصصة للشحن، ومجموعة من الحلول المبتكرة لسلسلة الشحن المبرد، بما في ذلك المنصات المبردة الجديدة ذات التهوية والموظفين من ذوي الخبرة لضمان المحافظة على نضارة المواد سريعة العطب، مثل الفواكه والخضار والأسماك الطازجة والمأكولات البحرية واللحوم والزهور، خلال عملية النقل الجوي بأكملها.

وتتضمن مجموعة "الإمارات سكاي فريش" ثلاثة منتجات هي: "الإمارات سكاي فريش" و"الإمارات سكاي فريش بريذ" و"الإمارات سكاي فريش آكتف"، توفر مستويات مختلفة من حماية سلسلة التبريد لمختلف أنواع المواد سريعة العطب. والمنتج الأساسي "الإمارات سكاي فريش" خاص بالفواكه والخضروات التي تتحمل مستوى محدداً من درجات الحرارة، ويساهم النقل السريع على أرض المطار والحماية الحرارية من خلال حل "الغطاء الأبيض" الخاص بـ"الإمارات للشحن الجوي" حماية لهذه المواد. ويوفر "الإمارات سكاي فريش بريذ" حماية للمواد الحساسة للحرارة، مثل الزهور الطازجة والفواكه والخضار الجاهزة للبيع والأسماك الطازجة. وتشمل ميزات المنتج أولوية المناولة الأرضية، بالإضافة إلى استخدام منصات الشحن المبرد. أما منتج "الإمارات سكاي فريش أكتيف"، فيوفر أعلى حماية للمواد سريعة العطب التي لا تتحمل أي ارتفاع في درجات الحرارة، وذلك باستخدام حاويات خاصة يمكن التحكم في درجة حرارتها خلال عملية النقل.

 

المنصات المبردة ذات التهوية

تعد المنصات المبردة ذات التهوية أحدث منتجات حماية سلسلة الشحن المبرد التي طرحتها "الإمارات للشحن الجوي"، وتساعد في المحافظة على نضارة المواد سريعة العطب، التي تتطلب تهوية مبردة مستمرة. ولا تقتصر وظيفة هذه المنصات على المحافظة على درجة حرارة المنتجات أثناء النقل فقط، لكنها تتمتع أيضاً بنظام تهوية يسمح بدخول الهواء من الخارج، حيث يخضع للتنقية والتبريد باستخدام مرشّحات خاصة، ثم يتم ضخه إلى داخل الحاوية المبرد حيث تحفظ المواد سريعة العطب. وتحتوي المنصات على ألواح عازلة من الألمنيوم و"البولي يوريثين"، وتصل طاقة المنصة الواحدة إلى 16 طناً، ويمكن تحميلها بسهولة في عنابر الشحن على الطائرات.

 

عولمة المساهمة الغذائية والاقتصادية

يمثّل نقل المواد سريعة العطب جانباً مهماً من عمليات "الإمارات للشحن الجوي". فقد أصبح الناس في جميع أنحاء العالم على دراية واهتمام متزايدين بنكهات ومنتجات الأطعمة من مختلف البلدان والمناطق. وتمشيا مع هذا الاتجاه، أصبحت صناعة الضيافة وخدمات الطعام على الصعيد العالمي تقدم مزيداً من الخيارات العالمية للعملاء. ويتم نقل المزيد من المواد سريعة العطب من أجزاء مختلفة من العالم عن طريق الجو لضمان وصول المنتجات طازجة وضمن فترة قصيرة من الزمن إلى وجهاتها النهائية.

وتلعب "الإمارات للشحن الجوي" دوراً مهماً في تسهيل انسياب تجارة المواد سريعة العطب عبر العالم، ما يساهم في تعزيز صادرات الكثير من الدول. فقد نقلت في عام 2016 نحو 400 ألف طن من هذه المواد عبر شبكتها العالمية التي تغطي أكثر من 150 وجهة. وشملت الشحنات منتجات متنوعة مثل السلمون من النرويج والفراولة من كاليفورنيا والزهور من الإكوادور واللحوم من أستراليا والمانجو من شبه القارة الهندية والمشروبات والأجبان من فرنسا.

ومنذ عام 2015 نقلت "الإمارات للشحن الجوي" ما يزيد على 20 ألف طن من صادرات المواد سريعة العطب من الولايات المتحدة إلى مختلف دول العالم. وشملت هذه الصادرات الكرز من سياتل، وجراد البحر (اللوبستر) من بوسطن والفواكه والخضار، مثل الفراولة والأفوكادو والهليون، من ولاية كاليفورنيا واللحوم من تكساس والفواكه، مثل البرتقال، من ولاية فلوريدا. وتنقل هذه المنتجات عبر شبكة "الإمارات للشحن الجوي" وتصل إلى وجهاتها النهائية عبر قارات العالم الست.

وتساعد "الإمارات للشحن الجوي" كذلك مصدري المواد الغذائية الأستراليين على نقل مجموعة من المنتجات الاسترالية من اللحوم إلى الأجبان إلى الشرق الأوسط وأجزاء أخرى من العالم. كما تنقل أكثر من 4000 طن من الفواكه والخضروات من الهند كل شهر إلى الشرق الأوسط ودول أخرى عديدة. وتنقل طائرات الشحن الزهور الطازجة من نيروبي في كينيا وكيتو في الإكوادور إلى أمستردام.

يذكر أن الإمارات للشحن الجوي تحتل مكانة بارزة في صناعة الشحن العالمية، حيث تستخدم أسطولاً حديثاً مكوناً من 259 طائرة، بما فيها 15 طائرة شحن، منها 13 طائرة بوينج 777F وطائرتان من طراز بوينج 747-400ERF. وتوفر الناقلة عدداً من حلول الشحن المتخصصة للعملاء في مختلف الصناعات، مثل المواد الغذائية سريعة العطب والأدوية والسيارات والخيول. وتفخر الناقلة بمجموعة من مرافق سلسلة التبريد الحديثة في مركزي "الإمارات سكاي سنترال" في مطار دبي الدولي ومطار آل مكتوم الدولي في "دبي الجنوب" بما في ذلك 25 ألف متر مربع مساحة تخزين يمكن التحكم في درجة حرارتها، وشاحنات نقل بري مبردة خاصة تعمل على مدار الساعة طوال أيام الأسبوع بين المطارين.

الاتصال بنا

Hatem Omar

Public Relations Manager

Emirates,Emirates Group,Emirates Group

عن Emirates SkyCargo

Published with Prezly